انطلق مركز الامتياز للتدريب والاستشارات تحت مظلة معهد الدوحة للدراسات العليا عام 2015، وتمكن من رسم مسار مختلف في تقديم خدمات التدريب، والاستشارات والبحوث عن باقي المؤسسات. ونجح بفضل خطته الإستراتيجية التي تعكس احتياجات المؤسسات القطرية وتستجيب لمتطلبات إستراتيجية التنمية الوطنية 2018-2022 في أن يكون "بيت خبرة استشاري وتدريبي"، للوزارات والمؤسسات والهيئات الموجودة في دولة قطر.

يعتمد المركز على تقديم البرامج التدريبية المستحدثة والتي تتوافق مع أهم الأساليب التدريبية المعتمدة في العالم، وتواكب رؤية قطر 2030، وتسهم في تحقيق أهدافها على الصعد كافة (الاجتماعية، والاقتصادية، والتنموية) وفي إرساء الأسس المهمة للتنمية المستدامة من خلال بناء المهارات الإبداعية، وتعزيز روح العمل كفريق، وترسيخ مبادئ الابتكار، وإكساب المؤسسات النظم والقوانين للبناء المؤسسي القائم على التميز الإداري.

نجح مركز الامتياز للتعليم التنفيذي في أن يكون "الذراع التنموية" لعدد مهم من المؤسسات والهيئات القائمة في قطر، لوضع الحلول الاستشارية المبتكرة القائمة على مبدأ استشراف المستقبل، وساهم في تحقيق الرؤية التي تصبو إليها المؤسسات والوزارات من خلال التدريب.

يعود هذا النجاح الذي تمكن المركز من تحقيقه إلى اعتماده نظام الجودة في أسلوب تقديم البرامج، والاستشارات النوعية التي تحاكي الواقع العملي، معتمدين على مدربين ومستشارين من ذوي الخبرات والمهارات في مجال تخصصهم، ساعين لتلبية احتياجات القطاعين الحكومي والخاص وحتى الأفراد ضمن خطتنا التدريبية.

أضفنا هذا العام مجموعة من البرامج التدريبية الشاملة التي تلبي احتياجات أفراد المجتمع كافة، مراعين ربط المواد التدريبية ونشاطات التدريب لدينا بواقع المتدربين واحتياجاتهم، بحيث تكون النشاطات التفاعلية غنية بالخبرات الواقعية.

وما زال مركز الامتياز للتعليم التنفيذي وبشهادة العديد من المؤسسات والهيئات والوزارات التي تتعامل معه، يقدم الجديد في عالم التدريب ويحقق الأهداف التنموية التي تسعى دولة قطر لتحقيقها على الصعيدين المحلي والإقليمي.